أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / البريد المصرى وجائحة كرونا

البريد المصرى وجائحة كرونا

بقلم : محمد الجريتلى

بسبب انتشار مكاتب البريد في جميع قرى ومراكز الجمهورية اصبح البريد المصرى هو المتنفس الوحيد لجميع فئات المجتمع حيث تشهد مكاتب البريد طفرة منذ تولى المهندس أحمد الصولى رئاسة البريد المصرى مرورا بالدكتور علي المصلحي والمحاسب عصام الصغير وصولا لتولى الدكتور شريف فاروق رئاسة هذة الهيئة العريقة والذى يعول علية العشرات من موظفي البريد في تحسين وضعهم الوظيفى

شهد البريد في الفترة الأخيرة صرف جميع المعشات ونتفيد اعمال الحكومة الالكترونية وغيرها من الاعمال المستحدثة من قبل رئاسة الوزراء وسط ترحيب من موظف البريد بأداء هذه الخدمات

البريد المصرى أعرق الهيئات المصرية ويقوم بخدمة البسطاء فى الريف المصرى فلابد من المصريين الشرفاء بعدم الأنسياق الى الشائعات ضدد موظفى البريد الشرفاء الذين كانت لهم الكلمة العليا أثناء جائحة كرونا وقاموا بقتح مكاتبهم ورفضوا تعطيل مصالح المصريين فى حين قامت جميع البنوك يتقنين أوضاعهم وتخفيض عدد ساعانت العمل فى وجة الصريين خوفا من تفشى الوباء
سيدى انبة حضرتك بأن موظف البريد هو ابنك وابن أخيك وعندما تدخل لة مكنب اليريد بتعامل معك كأبوة واو يتعامل معكى كأمة ومعظم الناس لمسة فرق التعامل داخل منظومة البريد والموسسات الأخرى

شاهد أيضاً

دراسة في التفكير الناقد .. الجزء الثالث : الصفات التي تميز المفكر الناقد

دراسة في التفكير الناقد .. الجزء الثالث : الصفات التي تميز المفكر الناقد للكاتب : …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *