الرئيسية / منوعات / لعبة الحبار و تحذير من معلمي إنجلترا “الأطفال يقلدون المسلسل”.

لعبة الحبار و تحذير من معلمي إنجلترا “الأطفال يقلدون المسلسل”.

ترجمة : سارة سيد محمد

حذر المعلمون في المملكة المتحدة من أن الأطفال لاسيما الأصغر سنًا يبدأون في ممارسة الألعاب التي تحاكي مسلسل لعبة الحبارالتابع لنتفليكس.

دعا المعلمون في المدارس في جميع أنحاء إنجلترا العائلات إلى مراجعة إعدادات أجهزتهم الإلكترونية حتى لا يشاهد الأطفال المسلسل. ففي المسلسل التلفزيوني الكوري الجنوبي ، يلعب الكبار ألعابًا للأطفال ، لكن أولئك الذين يخسرون في الألعاب ينتهي بهم الأمر إلى الموت. يتحدث المسلسل أيضًا عن العديد من القضايا الإجتماعية في كوريا الجنوبية من خلال هذه الألعاب.

صرح مدير مدرسة في إنجلترا أن المسلسل الذي يبلغ من العمر 15 عامًا غير مناسب بالتأكيد للأطفال في المرحلة الابتدائية.
قال غاريث نيكولز ، من مدرسة السير فرانسيس فيل الابتدائية في لينكولن أنه “في المدرسة ، كانت مجموعة من الطلاب ، بمن فيهم أطفال في السادسة من العمر ، يتحدثون عن العرض ويعيدون تمثيل بعض المشاهد.”
وأشار نيكولز إلى أن المدرسة أبلغت الأهالي على الفور بالحادث وقال: “على الفور حذر المعلمون الأهالي من مراجعة إعدادات الأجهزة الإلكترونية. قد يشاهد الأطفال المسلسل على الأجهزة دون علم عائلاتهم”.
قالت مدرسة ويلتون الإبتدائية في شرق يوركشاير أيضًا إنهم كانوا على علم بأن بعض الطلاب كانوا يشاهدون العرض وأرسلوا دليل تحذير للعائلات.
أصبحت ألعاب الحبار من إنتاج نتفليكس الأكثر مشاهدة في 90 دولة.يذاع المسلسل مع التحذير من أنه غير مناسب للأطفال دون سن 15 عاما لمحتواه المتعلق بالعنف والجنس والانتحار. لكن بعض الخبراء يقولون إن العرض غير مناسب أيضًا لمن هم في سن 15 عامًا.

في المسلسل، يلعب الكبار ألعاب الأطفال التقليدية ، لكن الخاسر يُقتل بالرصاص.

قال نيكولز: “على الرغم من تصوير الألعاب على أنها ألعاب أطفال تقليدية، إلا أنها غير مناسبة لجمهور الشباب بسبب النتائج العنيفة. كما أوصي بعدم مشاهدتها من قبل الأطفال في سن 15 عامًا. وأنصح جميع الآباء بمراقبة ع ما يشاهده أطفالهم في المنزل عن كثب “.

شاهد أيضاً

شيخ الأزهر: وجدت في الأمير تشارلز صوتا غربيا منصفا بحديثه عن الإسلام والمسلمين

أشاد الدكتور أحمد الطيب ، شيخ الأزهر الشريف ،بولي العهد البريطاني الأمير تشارلز، بعد لقائه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *