أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / أقلام حائرة / ونشوف حضرته زعلان من ايه

ونشوف حضرته زعلان من ايه

للكاتبة : انتصار محمد صديق

 

وبيقول ايه

احلام ياولاد احلام
سنين بنجري وراء اوهام

من واحنا صغيرين اتمنينا نبقي كبار
وياريتنا دلوقتي مابقينا كبار
دا احنا شيبنا وبقينا حطام
شايلين الهم من واحنا صغار
وابوك تلاقيه بيقولك خليك راجل
يابويا ماانا راجل بس الحمل تقيل
ماتجمد ياولد الغلابه وبلاش تهليل
ياابويا انا حاولت كتير بس فعلا الحمل تقيل
انا بشقي وبتعب لكن مافيش تقدير
وكمان لاعارف احقق من احلامي شيء اه
والله وخد من دا كتير
كاني بنحت في صخر ولا راضي يلين
انا تعبان من الدنيا عاوز حتي الاقي تغيير
وياعالم هفضل علي الحال دا كتير
اليوم بيجري ورا التاني والغلب ياابويا عمال بيزيد
هي الحياه مره ولا حياتي انا مرها كتير

وبعدين معاكي يادنيا موش شايف من التفكير
عيالي بتكبر وحملهم عمال بيزيد
بس اللي عرفته ياابويا وطلع صحيح
ان الشقيان شقيان طول عمره ورزقه قليل
يمكن ربنا له حكمه عنده ليا في علم الغيب
القصه مابقيتش اللي يسعي يلاقي كتير
ماهو في ناس معاهم المال ماتعبوا فيه
وناس تعبانه وضهرها مكسور ويادوب بتكمل عشاها نوم
الحكايه الاهم من دا ودا هي الرضا

بتقول الرضا

ايوه الرضا

صدقني ياابني هتلاقي نفسك سعيد والقليل في ايدك بيزيد
لانها فعلا الدنيا متقسمه مظبوط بين الغني والفقير

له مال لك صحه
له جاه لك عزوه

والله الحكمه لابفلوسه ولا بشقاك
هي الاستفاده من الحياه هتكون ايه الا بدروس
ماتزعل علي حالك واوعي لسانك يقول ليه
احمد ربنا انه بيسترها عليك ويخليك لبيتك وعيالك بسمتهم ليك تحييك
في ناس ياابني كارهه الحب اللي انت فيه
وبيحسدوك علي حالك اللي انت زعلان عليه
وعينهم راشقه في حياتك تخيل يمكن هو دا اللي بياذيك
وهما معاك بوشين من الخبث وكمان ياابني والله حاسدين
اضحك وارضي بنصيبك انت احسن من غيرك بكتير

خلي احساسك ياابني بالرضا يفيض عليك بالخير

شاهد أيضاً

ارتوينا من الكلام .. وعند انتظار الافعال موتنا عطشانين

ارتوينا من الكلام .. وعند انتظار الافعال موتنا عطشانين   للكاتبة : انتصار محمد صديق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *